الخميس، 23 مايو 2013

لو سمحتوا اصحوا من الوهم

لاسلام لمن قتل السلام . لاسلام لمن تاجر بالاسلام ... لاسلام ولاكلام مع من  حرم على الناس قول الحق وجعل الحق لسواهم حرام... ~~ بالنسبة للناس الجائطة فى مشروع الاحلام الذى دفع  ثمنه شعب كامل ودفع ثمنه بصورة مباشرة خير ابناء الوطن قتلا وتشريدا لاجل تمكين فكرة هى اقرب الى الغباش والدروشة ~~ فكرة سيادة الدين على مفاصل الدنيا وجعل الاخوان اللامسلمين او سموهم الكيزان كما سموا انفسمهم فكرة اول امرها خطأ و وسيلتها ظلم محض والقائمين عليها شرزمة وإن كانوا ماتوا لاجل من يحكمهم لا لاجل الدين والله اعلم بنواياهم ولست بمحاكمتهم قاض انا او سواى ولكن من استبطن الشر وتظاهر بالخير فهو منافق ومن قتل المسلمين ورفع سلاحه عليهم تمكينا لوطائد حكمه يسمى قاتلا وليس اماماً. فهؤلاء الذين اتوا من اين لاندرى هم لايمثلون ديننا الذى نعرفه ولا امرنا الذى نشأنا عليه. فماذادت نسبة التدين بعد حكمهم ولا قامت دولة الخلافة الراشدة بعد ان توسدها هذا الجعل من ارياف الارياف فجعل لاهل الكنف والاكناف والبس زريته واصحابه الرياش والاصداف وتركونا نحن عامة الشعب نقتات سنينا عجاف , فلا استتر الامر من فاقة ولا تحرر سجين من وثاقه , بل زادت العلل وتمكنت فينا الذلل وصرنا داخل الاوطان فى تشرد وصار صاحب الحق فينا في تمرد وصار ابن المسؤول فيهم صاحب ملك وصار ابن الاغبش فى سؤ فلك, فاما سفينة تقله الى المجهول او جوع لا يستره عمل العصبة من العقول, فلا نجح فينا ندائهم وتكشفت الينا سواءتهم وتبين الامر يوما بعد يوم انهم هم من جعلوا الكذب مستباح وان الحق مستباح وان الدين مطية لمن اراد الحكم اما بفقه الضرورة تارة او بفقه السترة تارة وتارات. ابعد هذا لديهم الحجة بانهم الاصلح وان سواهم من طلاب السلطة هم الاطلح فوالله لو حكمنى عبد حبشى عادل لهو اهون عندى من بنى جلدتى الظالم. وان الظلم لساعة وسيعقبها ساعات للحق وان تكبر المتكبرين ,  الى المتشدقين بافضلية الاولين من اخوانهم المجاهدين او ليس كوشيب كان اميرهم او ان نافع لم يكن خطيبهم او ان كرتى لم يكن ايضا من كبارهم اهؤلاء من بدلوا الدين ام ان الدعوة اصلا لادين لها. كانت تستبطن المصلحة الخاصة باستغلال العامة . أخراً وليس اخيراً ديننا لايحتاج منكم اصلاحا فالحمدلله السودانيين كانوا قبل ان تأتوا اهل علم واهل صلاة وصلاح وبل حتى من كان يدعو للخير تجده صادقا فيه وليس فضلا يدعيه. الرجاء ان تبعدوا عن افكاركم فكرة تنزهكم عن بقية العامة فماانتم سوى بعض من ارزقية او فلنقل حرامية تلبس عليهم مال الله من زكاة وادعوه لهم خالصا واتخذوا وصاية الدين لهم .................. الغبن كثير والعيب فيكم اكثر وكل ليلة تمضى عليكم فى الحكمة تأكلون سحتاً وللنار تتنادون كما سبقكم اليها فرعون يوماً فالى جهنم وبئييس القرار.

الأربعاء، 15 مايو 2013

تمثيلية الجبهة الثورية وابكر شولا. نقطة وشولة , بل سطر جديد


مما يحير الناظر لوضع السودان الحالى هو وضع الكيزان فى مربع المعتدى عليهم وخلق جبهة تعبوية على مستوى جماهيرى يطوف بكل ولايات السودان وذلك بخلق بعبع يسمى (الجبهة الثورية) وهى التى تمثل الان اخطبوطاً يحاصر النظام وفى كل الولايات فترى الولاية الشمالية مروراًبالوسطى والقضارف يدخلن تباعاً فى مسمى الاستنفار والتعبئية وبل توقيف دولاب العمل وفتح المعسكرات والغرض من هذا كله ليس الجبهة الثورية بل خلق جو يسمح للحكومة أن تجعل الشعب يلتف حولها كما حدث فى هجليج سابقا وقبلها احداث ام درمان ويضا احداث القصر والمنشية وايضا مما يجعل الفائدة من هجوم الجبهة الثورية اكبر من خسارة ارواح لاتعنى للحكومة شئياً سوى النظرة الذاتية فى استثمار كل حدث لصالحها,فبحسبة بسيطة الحكومة كجهة تملك من العتاد مما يسمح لها بمسح ابكرشولا وبل ام روابة من سطح الارض وحرقهما كما حرقت من قبل الالف القرى والحواكير فى دارفور ولكن الميكافيلية هى ماتجعل الحكومة تستخدم النفرة الوهمية المصطنعة لحرب لن تحدث او لن تقوم.
حسبة مالية بسيطة كم يكلف ايقاف مصالح الناس ليوم واحد , زائدا كم يكلف يوم واحد من اطعام هؤلاء المنتفعين فى معسكرات لاتخرج سوى المزيد من القتلة او المنتفعين والذين لن يذهبوا لحرب هم يعرفون انها خاسرة بصفة شخصيةلهم فلا نافع او على يستحق الموت دونه بعد أن تكشفت حقيقة انها ليست لله بل للسلطة والمال, ايضا كم يكلف يستفيدوا الكيزان من تعاطف دولى بانهم نظام مسكين وزول متمرد ساهى يمكن يأكل عيشهم.
رسالة الى الجبهة الثورية :
الفائدة التى قدمتيها للنظام أشك ان الجبهة الاسلامية قد قدمتها لهذه الحكومة.وأن حلمكم باحتلال بالسلاح الخرطوم زى حلم  ابليس فى الجنة.
رسالة الى الحكومة :
يأخى انتو اعظم من أستخدم دقانى وبكى وسبقنى واشتكى.لكن الثمن هذه المرة هو ارواح لاناس بسطاء.
لكل الجبهات (ثورية ~ او اسلامية او ....) كفاية ياااااااااااااخ الفيكم اتعرفت .

الثلاثاء، 14 مايو 2013

كلام الليل

احتاج لأنثى خارج المألوف والمعروف توقظ ضمير اللهفة للغائب الذى لانتوقعه او الذى لانعرفه.

فتصير الدهشة ,

أنثى تبث فينا اشواقاً بل اشواكاً
 من احتياج ومن اهتياج وشجن.
وتضج الحواس  بحالة من الرغبات تتضارب وتتصارع فى النفس
مخافة التجاوز مرة ومخافة ان نؤذى الاخرين تارة اخرى.

هل لى ان أشدو بالبوح الان وقد افضت اليك ياسيدتى بما فى من لوعة ولواعج .


إليك وانت تتربعين على مقام الالهام مداً وجزراً~~

احرفى تسترق التوهج من ابتسامتك سيدتى

فأنت جملتى التى تبتدئ فأسرع تلهفاً او استباقاً ليد القدر ان تحرمنى اوقاتا مثل هذه غداً إما لإنشاغلنا او انشغال الدنيا بنا فنقولها .

الخميس، 9 مايو 2013

وشاية


أخرجتُ من قلبى أذناً جديدة, تناولت بمنشارى بعض الأعراض والسٍِير, ونهشت بعض اللحوم البشرية, أسرعت مهاجماً, واحجمت مدافعاً, تركت الأمور بين بين ,فتحت بيوتاًوأغلقت أخريات قبل أن يلج احدهم من باب النسب, بعضهم يقول عنى فاكهة المجالس ويضحك على سردى اسرار وفضائح ,وبعضهم يطلب منى ان ازيد, وبل بعضهن أوهمنى بالعاطفة خوف لسانى واخريات طلباً لوسائل ضغط على بعض عدواتهن, تنقلت حكاياتى بينهم وبينهن , لم أزل كذلك حتى صرت مطلب كل المجالس.
اليوم أعتقد أنى حققت غاياتى فكل الناس تطلب ودى ولكن هل أنا فعلاًمحبوب أم هى مطلوبة أعراض الناس والنميمة والوشاية؟؟؟

فنجان قهوة


كوب قهوة أسود, البن محروق أكثر ممايجب , لسعة الزنجبيل تحرق الحشأ, بعض آنية على طرف الطاولة , أنظر الى ربطة عنقى فى انعكاس حافظة الشاي, أسترق النظر الى حذائى, أرتشف من ذلك (المك), أتأمل قليلاًكمفكر, أعد ترتيب الاشياء فى ذاكرتى , سأذهب راجلاً الى العمل , اليوم سأجتمع بمديرى اللئيم, وبعده سأؤوي الى ذات النقطة كل يوم, ونفس الكرسى وال(التربيزة), القلم أعلى جيبى قيمته ريال, لايضيف الى هندامى شئياً, عطر(هيوغو بوس) الغالى هو مااحبه , إذن سأضعه الان وباسهاب,نظرت الى شعيرات بيض على صدغى بدأن فى التكاثر يوماُ بعد يوم,جذبت معطفى الابيض من الدولاب, سرقت اخر نظراتى الى المراءة وفى طرف لسانى بقايا لسعة زنجبيل البن المحروق.
اليك وأنا أبدأ ايامى بك~~
كنت حضور واللحظات تأخذ شكل الانعكاس من بريق عينيك.

كتابة


الكتابة نوع من القلق ،قد يعبر عنك او قدتعبر عنها.
فى مرحلة ما كلنا نظن أن لدينا موهبة ما،قد تكون شعرا أو غناء او أى شئ ما،يعجب أشخاصا فى البدء هم يحبونك بطريقة ما كالاهل والاصدقاء مثلا فيشجعونك وقد تنجح التجربة وتصقل الموهبة ،عليه تظهر موهبتك كنجم،أو قد تخبو تدريجيابعد أن تكتشف أنك لاتملك مايبهر غيرك.
اليك وأنا أخط مشاعرى أحرفا:
فى وجودك تأتلق الرؤي وتختلط بمزيج مبدع كأبداع الخالق فيك،فاصنع ماتنوء عن حمله عصبة

قرد يؤنسك


(قرد يؤنسك ولا غزال يزوزى بيك) مثل سودانى يضرب للاكتفاء بالقاع والسعى للمهادنة والاكتفاء والانكفاء نحو المتاح والرضاء به, لايمثل همة عالية او قاية عظمى فى طلب شئ صعب وان دل يدل على تثبيط همة الطالب وترك الغالى من المطلوب ,
بمثل هذه الامثال تعايشنا مع وقائع او اشياء نهز فيها راسنا ونقول بعبارة سودانية بحتة الله كريم و(الصبُر جبُر).
أبتدأت صباحى بهذاوأرج ان ينظر احدنا الى ذاته وينظر كم من الاشياء فقدها فقط لكونه ارتضى قباحة القرد على مزازاة الغزال.
الى المصبحة بانوار الرضأ ومتؤضية بماء العشق الحلال~~
مثلى المفضل ~~
(أكان عشقت اعشق قمر وأكان سرقت اسرق جمل)

مستنقع العنصرية


مايميز السودان ليس افريقيتيه او عربنته ففى كلاهما نشعر عدم الانتماء، ولكن مايميزه امكانية تصدره للعالمين رغم أن أبناء الشعب حريصون على وضعه فيمالايليق به ، كرجل انتخبته الاحداث ليصير رأسا وهو أختار لنفسه أن يكون في مستنقع العنصرية بين مكوناته.

سعادة حزينة


عندما تجد نفسك سعيداً ويجذبك الحنين إلى ليالى التعاسة فذلك دلالة على أن الفرح يأتيك مرات تستحى ألا تدعك وحيداً، وأن تزكرك بالتعاسة المتأصلة فيك.
إلى مبعث سعادتى:
معك يهرب الحزن حزينا ويسكننى الفرح جزلا.

صباح الشوق


صباحاً يغارق وجهك فاقد الشروق
وشمسا" غير ابتسامتك فاقدة البريق
وعاشقا" بدون وصلك محروق حريق
لاطفاياهو موية ولا راوييه بحرا" غريق
ماانتى اتجاهو وانتى بوصلة الطريق
يوم فارق مكانك ضل عنوان الفريق
وراجى بس لو قلبك يستفيق
ويديهو من الريد حنان ولو بلة ريق

وطن مخولق


أتلفت يمنة ويسري وأطوف بلاد كثيرة، أقارن سوداننا بها انال المقعد الاخير، يتملكنى احباطى وامنياتى،
والله ياوطن السجم بحبك حب الام لولدها المخولق وتحلم بمعجزة تقيم  صلبه.